Tuesday, January 15, 2019

تكاليف علاج ادمان المخدرات في الكويت



تكاليف علاج ادمان المخدرات في الكويت

أحد الشائعات المنتشرة في المجتمع الكويتي بصفة خاصة والمجتمعات العربية بصفة عامة أن طرق علاج المخدرات متشابهة يتم استخدامها مع كافة الحالات ومع كل المواد المخدرة وهو أمر يخالف الصواب إذ أن طرق العلاج متنوعة ويتم تحديدها بناء على كل حالة وتشمل العلاج المعرفي السلوكي الذي حقق نسب شفاء عالية وأثبت جدارة كبيرة في رحلة التعافي من المخدرات، بالإضافة إلى برامج العلاج باليوجا برنامج ال12 خطوة والذي يعتمد على الجانب الروحاني والنفسي إلى جانب العلاج بالميثادون الذي يستلزم إشراف طبي دقيق ولكن البرنامج الوحيد الذي أثبت قدرته الكبيرة على الشفاء بناء على التجربة العملية وقبلها التوصيات والدراسات العلمية من قبل الجامعات الخارجية هو العلاج المعرفي السلوكي الذي احتل منذ فترة وما زال المرتبة الأولى في طرق العلاج المتخصصة للإدمان سواء كان عن طريق علاج الادمان في الكويت أو خارجها.

هل قرب المسافة يساهم في تخفيض تكاليف علاج الادمان في الكويت:

قد تعتقد بعض الأسر الكويتية عند اختيار مصحة علاج الإدمان في الكويت إنها بذلك قد اسهمت في تسريع عملية الشفاء والتقليل من التكلفة المصاحبة لها، ولكن قد يصبح للأمر مردود عكسي إذ أن تواجد المدمن في نفس مجتمعة قد يعرضة إلى الانتكاسة المتتالية وبالتالي الى انفاق تكاليف ومبالغ باهظة أكثر بكثير من العلاج خارج الدولة بالإضافة إلى عدم وجود تقدم أو تحسن في حالة المريض بالعكس يسبب نوع من اليأس وفقدان الأمل عند المدمن ومن حولة نتيجة لعدم وجود نتيجة والدوران في نفس الدائرة ثم الرجوع إلى نقطة البداية.

نصائح مستشفى الأمل للتعافي من إدمان المخدرات:

قبل البدء في رحلة العلاج من المخدرات هناك بعض النصائح التي توجهها مستشفى الأمل إلى المدمنين وأسرهم سواء في الكويت أو خارجها عند اختيار مصحة علاج الإدمان وهي:


  • يجب البحث جيدا عن أسماء مصحات علاج الادمان في الكويت وخارجها والتعرف على طرق العلاج المتبعة والخبرات الطبية اللازمة التي تمتلكها المصحة والتي أسهمت في تحقيق نسب شفاء عالية.
  • لا يعد قرب المسافة هي أحد العوامل المفضلة عند اختيار مصحة علاج الإدمان وذلك لاحتمال تعرض المريض للانتكاسة بعد قطع شوط كبير في مشوار العلاج الى جانب قربة من البيئة الغير صحي التي دفعته إلى إدمان المخدرات.
  • قد يلعب بعد المسافة عن بيئة تعاطي المخدرات دور كبير في الابتعاد عن العوامل الأساسية التي دفعت المدمن إلى الانسياق في طريق الإدمان وخاصة المشاكل والظروف الاجتماعية وأصدقاء السوء الذين دفعوه إلى هذا السلوك الإدماني.
  • غياب المدمن عن البيئة المعروف فيها يوفر نوع من الحماية وانقطاع الروابط بينة وبين أي مصادر للمخدرات قد تسرب إليه أثناء رحلة العلاج الأمر الذي تدعمه مصحات علاج الادمان في الخارج.
  • توفير السرية التامة المحيطة بشخصية المريض وأسرته نظرا لتواجدهم في مجتمع غريب يفسح مجال كبير من الحرية في التعامل دون قلق أو خوف من الكشف عن اسم المدمن او عائلته الأمر الذي قد لا يتوافر في البيئة المعروف فيه وخاصة في مراكز علاج الإدمان في الكويت.
  • التعرف على اصدقاء جدد من جنسيات مختلفة يفتح الباب أمام المدمن لتغيير نظرته وطرق تفكيره للحياة واكتساب تجارب وخبرات جديدة تساعده على مقاومة الإدمان، الأمر الذي لا يتواجد في بيئته الأصلية بسبب إحاطته بنفس الجو الظروف والسياج الاجتماعي المتشابهة فلا يشعر بتغيير .
َ

No comments:

Post a Comment